الآثار الواردة في المس وممن نقلها محتجا بها

بسم الله

قال الدارمي: حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ، ثَنَا أَبُو عَوَانَةَ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ السَّائِبِ، عَنْ مَيْسَرَةَ قَالَ: «إِنَّ الله لَمْ ‌يَمَسَّ شَيْئًا مِنْ خَلْقِهِ غَيْرَ ثَلَاثٍ: خَلَقَ آدَمَ بِيَدِهِ، وَكتَبَ ‌التَّوْرَاةَ ‌بِيَدِهِ، وغَرَسَ جَنَّةَ عَدْنٍ بِيَدِهِ» نقض الدارمي على المريسي – ت الشوامي ص93: (39)

قال عبد الله بن أحمد : قَرَأْتُ عَلَى أَبِي، نا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْحَكَمِ بْنِ أَبَانَ، قَالَ حَدَّثَنِي أَبِي، عَنْ عِكْرِمَةَ، قَالَ: ” إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ لَمْ ‌يَمَسَّ بِيَدِهِ شَيْئًا إِلَّا ثَلَاثًا: خَلَقَ آدَمَ بِيَدِهِ، وَغَرَسَ الْجَنَّةَ بِيَدِهِ، وَكَتَبَ ‌التَّوْرَاةَ ‌بِيَدِهِ ” السنة لعبد الله بن أحمد (573)

وقال: قَرَأْتُ عَلَى أَبِي نا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْحَكَمِ بْنِ أَبَانَ، حَدَّثَنِي أَبِي، عَنْ عِكْرِمَةَ، قَالَ: ” إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ لَمْ ‌يَمَسَّ بِيَدِهِ شَيْئًا إِلَّا ثَلَاثَةً: خَلَقَ آدَمَ بِيَدِهِ وَغَرَسَ الْجَنَّةَ بِيَدِهِ وَكَتَبَ ‌التَّوْرَاةَ ‌بِيَدِهِ ” السنة لعبد الله بن أحمد (1206)

وقال أبو بكر النجاد:  ثَنَا احْمَد قَالَ ثَنَا عَبْدُ اللَّهِ قَالَ قَرَأْتُ عَلَى أَبِي حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْحَكَمِ قَالَ حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ عِكْرِمَةَ قَالَ إِنَّ اللَّهَ لَمْ ‌يَمَسَّ بِيَدِهِ إِلا ثَلاثًا خَلَقَ آدم قَالَ بِيَدِهِ وَغَرَسَ الْجَنَّةَ بِيَدِهِ وَكَتَبَ ‌التَّوْرَاة ‌بِيَدِهِ

ثنا احمد قَالَ ثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أَحْمَدَ قَالَ حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ ثَنَا أَبُو الْمُغِيرَةِ قَالَ ثَنَا عَبْدَةُ عَنْ أَبِيهَا خَالِدِ بْنِ مَعْدَانَ قَالَ إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ لَمْ ‌يَمَسَّ بِيَدِهِ إِلا آدَمَ خَلَقَهُ بِيَدِهِ وَالْجَنَّةَ وَالتَّوْرَاةَ كَتَبَهَا بِيَدِهِ قَالَ وَدَمْلَجَ اللَّهُ لُؤْلُوَةً بِيَدِهِ فَغَرَسَ فِيهَا قُضْبَانَهَا فَقَالَ لَهَا امْتَدِّي حَتَّى أَرْضَى وَأَخْرِجِي مَا فِيكِ بِإِذْنِي فَأَخْرَجَتِ الانهار والبحار [الرد على من يقول القرآن مخلوق (99) و (100)]

وقال الآجري وَحَدَّثَنَا جَعْفَرُ بْنُ مُحَمَّدٍ الصَّنْدَلِيُّ قَالَ: حَدَّثَنَا زُهَيْرُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْمَرْوَزِيُّ قَالَ: حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْمِنْهَالِ الضَّرِيرُ قَالَ: حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ زُرَيْعٍ قَالَ: حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ أَبِي عَرُوبَةَ , عَنْ قَتَادَةَ , عَنْ أَنَسٍ ,: أَنَّ كَعْبَ الْأَحْبَارِ قَالَ: ” إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ لَمْ ‌يَمَسَّ بِيَدِهِ إِلَّا ثَلَاثَةً: خَلَقَ آدَمَ بِيَدِهِ , وَكَتَبَ ‌التَّوْرَاةَ ‌بِيَدِهِ , وَغَرَسَ الْجَنَّةَ بِيَدِهِ , ثُمَّ قَالَ: تَكَلَّمِي: فَقَالَتْ: {قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ} [المؤمنون: 1] الشريعة للآجري (759)

وقال ابن بطة: حَدَّثَنَا جَعْفَرٌ، قَالَ: ثنا مُحَمَّدٌ، قَالَ: ثنا يَعْلَى بْنُ عُبَيْدٍ، قَالَ: ثنا إِسْمَاعِيلُ بْنُ أَبِي خَالِدٍ، عَنْ حَكِيمِ بْنِ جَابِرٍ، قَالَ: ” أُخْبِرْتُ أَنَّ رَبَّكُمْ عَزَّ وَجَلَّ لَمْ ‌يَمَسَّ إِلَّا ثَلَاثَةَ أَشْيَاءَ: غَرَسَ جَنَّةَ عَدْنٍ بِيَدِهِ، وَخَلَقَ آدَمَ بِيَدِهِ، وَكَتَبَ ‌التَّوْرَاةَ ‌بِيَدِهِ [الإبانة الكبرى لابن بطة (232)]

وقال ابن تيمية: وقال حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا أبو عوانة عن بيان تلبيس الجهمية في عطاء بن السائب عن ميسرة قال إن الله لم يمس شيئًا من خلقه غير ثلاث خلق آدم بيده وكتب التوراة بيده وغرس جنة عدن بيده [بيان تلبيس الجهمية في تأسيس بدعهم الكلامية (3/ 227)]

وقال الذهبي: حَدِيث يعلى بن عبيد أَنبأَنَا إِسْمَاعِيلَ بْنِ أَبِي خَالِدٍ عَنْ حَكِيم ابْن جَابر قَالَ أخْبرت أَن ربكُم عزوجل لم ‌يمس بِيَدِهِ إِلَّا ثَلَاثَة أَشْيَاء غرس الْجنَّة بِيَدِهِ وَخلق آدم بِيَدِهِ وَكتب ‌التَّوْرَاة ‌بِيَدِهِ [العلو للعلي الغفار (331)]

وقال: وصح عن إسماعيل بن أبي خالد عن حكيم بن جابر قال: أخبرت أن ربك لم ‌يمس بيده إلا ثلاثة أشياء: غرس الجنة بيده، وخلق آدم بيده، وكتب ‌التوراة ‌بيده. [كتاب الأربعين في صفات رب العالمين (77)]

وقال ابن القيم: قال الدارمي: وحدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا أبو عوانة عن عطاء بن السائب عن ميسرة قال: “إن الله لم ‌يمس شيئا من خلقه غير ثلاث خلق آدم بيده وكتب ‌التوراة ‌بيده وغرس جنة عدن بيده” [حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح – ط المدني (ص107)]

وقال السيوطي: وَأخرج ابْن أبي شيبَة وَعبد بن حميد وَابْن الْمُنْذر عَن حَكِيم بن جَابر قَالَ: أخْبرت أَن الله تبَارك وَتَعَالَى لم ‌يمس من خلقه بِيَدِهِ شَيْئا إِلَّا ثَلَاثَة أَشْيَاء [الدر المنثور في التفسير بالمأثور (3/ 549)]

وقال القسطلاني: وعنده [الدارمي] أيضا عن ميسرة قال: إن الله لم ‌يمس شيئا من خلقه غير ثلاث: خلق آدم بيده، وكتب ‌التوراة ‌بيده، وغرس جنة عدن بيده. [المواهب اللدنية بالمنح المحمدية (3/ 675)]

وقال السفاريني: وأخرج الدَّارميُّ عن ميسرة: “إن اللهَ لم ‌يمس شيئًا من خلقه بيده غير ثلاث: خلَقَ آدمَ بيدِهِ، وكتبَ ‌التَوراةَ ‌بيده، وغرسَ جنَّةَ عدن بيده” [البحور الزاخرة في علوم الآخرة 3/ 1002]

والحمد لله

الآثار الواردة في المس وممن نقلها محتجا بها
تمرير للأعلى