قصيدة في الرد على عابدي البقر نصرة لرسول الله

يا عابدَ الأبقارِ لَو رٌمتَ الهُدى *** لعلمتَ أنَّ الرَّبَّ لا يَتَبَعَّرُ
وعلمتَ أنَّ الربَّ ليسَ بحاجةٍ *** للعُشْبِ أو للماءِ بل هُو يُمطِرُ
يَسقي العبادَ ويُنبتُ ألأشجارَ والـ *** ـحيوانَ يُحييهِ ولا يَتَضرَّرُ
أيكونُ ربًا والعبيدُ تسوقُه *** يمشي ذَليلًا فِي القَطيعِ ويُزجَرُ
نَعلِفْهُ نَسقِيهِ ونَحلِبُ ضرعَهُ *** وتَراهُ مَنحُورًا كذا ويُفَرفِرُ
ربٌّ نُقَطِّعُ لحمَهُ وعِظامَهُ *** ليكونَ مَطبوخًا وقَد يَتَحَمَّرُ
ربٌّ يُناكِحُ ثمَّ يُنجِبُ مثلَهُ *** عجبًا لهذا الدينِ، هذا مُنكَرُ
إن الإلهَ الحقَّ ربٌّ واحدٌ *** متفرِّدٌ بالمُلك وَهْوَ القَادِرُ
خَلَقَ الأنامَ بقولِ (كٌنْ) سُبحانَ مَنْ *** يُحيِي يُميتٌ وفي القِيَامَةِ يَحشُرُ
هو فَوقَ عرشٍ في السماءِ مكانُه *** لكنْ دَبِيبَ النَّملِ حقًّا يُبصِرُ
هو قيِّمُ الأكوانِ صاحِبُ أمرِهِم *** هو قاهِرٌ سُبحانَه لا يُقهَرُ
ورسولُهُ الهادي إلى توحيدِهِ *** مَن سَبَّه يومَ المَعادِ سَيَخسَرُ
(Visited 168 times, 1 visits today)
قصيدة في الرد على عابدي البقر نصرة لرسول الله
تمرير للأعلى